مدرب إسبانيا: لاعب رومانيا أبهرني

نشر في سبتمبر 04, 2019 . بواسطة :




قال روبرت مورينو، مدرب منتخب إسبانيا، اليوم الأربعاء، إنه لا يستعد لمباراة رومانيا كـ"ضربة البداية"، رغم أنها أول لقاء رسمي يخوضه، منذ توليه منصبه خلفا للويس إنريكي.

وساهمت الأجواء التي خيمت على تجمع المنتخب الإسباني، فضلا عن غياب إنريكي، وكذلك مباراتي جزر فارو والسويد، في تهدئة كل توتر وترقب كان مورينو يمر به.

واعترف مورينو بأنه لم يستقر بعد على التشكيل الأساسي، الذي سيخوض به مواجهة رومانيا غدا الخميس.

وأوضح "تضع تصورا ما، ويتغير حين ترى اللاعبين أثناء المران، إنها عملية تتطور بشكل مستمر وستنتهي غدا".

وتابع "لست واثقا اليوم من القرارات المتخذة فيما يخص التشكيل، لكن يتعين علي الانتهاء من مناقشة التصورات المحتملة مع الجهاز الفني.. نبلغ اللاعبين قبل النزول لأرضية الملعب، لأننا نحب رؤيتهم في كامل تركيزهم وشعورهم بإمكانية المشاركة".

وعن مشوار (لا روخا) في تصفيات التأهل لكأس أمم أوروبا 2020، قال إن الهدف هو الانتصار في جميع اللقاءات "أي مباراة نفوز بها ستكون مهمة، إذا فزنا سيكون لدينا 15 نقطة، ولم نتأهل بعد".

وأضاف "الواقع هو أننا حسابيا لم نتأهل بعد، لا شيء نحتفل به حتى الآن.. نريد الصدارة لأن ذلك مهم في القرعة، هدفنا هو جمع 30 نقطة بينما نتطور كفريق".

وحول المنافس، أشاد مورينو بروح الـ"فريق" و"العمل" الذي يقوم به مدرب رومانيا، كوسمين كونترا.

وأكد أن الفريق الروماني يضم لاعبين مميزين، مثل لاعب خط الوسط نيكولاي ستانسيو الذي "أبهره للغاية".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق